عبير الروح

فى الغابة، تتخاصم الأشجار بأغصانها، لكنها تتعانق بجذورها
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لا ترافياتا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
tousman

avatar

عدد المساهمات : 650
تاريخ التسجيل : 08/05/2011

مُساهمةموضوع: لا ترافياتا   الثلاثاء مايو 24, 2011 7:56 am

الشريدة la traviata قصة أوبرا الشريدة هى خلاصة هجوم رومانسى على التقاليد الأخلاقية البرجوازية فى محاولةً لإثبات أن جوهر الانسان اهم من مظهره وأن الفوارق الطبقية التى تقسم المجتمع هى نابعة من تقاليد قاسية وتتظاهركذباً بالتدين والفضيلة وأن الحب الحقيقى لابد أن يكون فوق كل الاعتبارات وان ينتصر فى النهاية ولكن لأن الكاتب كان واقعيا فقد أنهى القصة نهاية مأساوية. ليتقبلها الجمهور فى ذلك الوقت... كتب هذه الأوبرا أحد أشهر الروائيين الفرنسيين وهو الكسندر دوما الابن Alexandre Dumas Fils (1824-1895) وقد كان لنشأته سبب فى نبوغه فى الأدب فهو ابن غير شرعى للروائى الكبير أيضاً الكسندر دوما الأب لكن فى عام 1831 عند بلوغه السابعة انفصل الأب عن الأم Marie وانتزع منها ابنها بعد ان اعترف ببنوته وأرسله إلى أفضل المدارس الداخلية حيث كان القانون فى ذلك الوقت يسمح بفصل الابن عن الأم بناء على رغبة الاب.

وقد أوحى ذلك إلى الابن بالكتابة عن المعاناة التى تشعر بها النساء.. وفى معظم كتاباته كان يؤكد الغرض الروحى من الأدب. وقد زاد من تأثر الكسندر دوماً الابن بالمرأة ومعاناتها وفاة أمه عن عمر يناهز 23 عاماً بسبب مرض السل المميت المنتشر فى القرن التاسع عشر.. فقد صاغ حكايته لكتابة قصة ثم مسرحية تعطى مظاهر الجمال المثالية أو الذاتية قيمة أعظم من تلك التى تعطيها الصفات الشكلية أو المحسوسة وجسدها تحت عنوان (La Dame aux Camelias) غادة الكاميليا. ولفهم القصة جيداً يجب اخذ بعض الحقائق فى الاعتبار وهى أن فى منتصف القرن التاسع عشر كان البغاء والمقامرة منتشراً فى اوروبا بشكل عام وفى فرنسا وإنجلترا بشكل خاص كما أنهما كانا غير مقبولين شعبياً.. فأى امرأة كانت تعاشر رجلاً قبل الزواج فى ذلك الوقت كانت تعتبر منبوذة اجتماعياً من قبل سيدات المجتمع وبالتالى فإن العائلات المحترمة كانت ترفض تماما أن تمتزج بهن بأى شكل من قريب او من بعيد، ولا بأى عائلة تحوم حولها شبهة علاقة من هذه العلاقات المشبوهة.
فى عام 1853 قام المؤلف الموسيقى Giuseppi Verdi بتحويل قصة Dumas الابن إلى واحدة من أكثر الأوبرات شعبية La Traviata المرأة المتمردة وفى بعض الترجمات الشريدة والمعروفة لدينا بـ غادة الكاميليا حيث تم الاستعانة باسم إيطالى للبطلة فيوليته Violetta ولأن الايطاليين كانوا أكثر تحفظاً من الفرنسيين بالنسبة للأمور الجنسية.. فقد حذف فيردى بعض المناظر من المسرحية الأصلية لتبديلها بأخرى أكثر قبولاً محولاً البطلة إلى أكثر المخلوقات ملائكية والتى تضحى بحبها فى سبيل من تحب وتموت وحيدة وهى فى ريعان شبابها.
شخصيات القصة:
(1) فيوليته: Violetta بطلة القصة وهى غانية تلهث وراء المتعة بينما فى داخلها تبحث عن الحب الصادق.
(2) ألفريدو Alfredo بطل القصة من عائلة متزمتة ولكنه يقع فى حب الغانية فيوليته.
(3) البارون دوفيل: Douphol صديق فيوليته.
(4) جورجيو جيرمنت: Giorgio Germent والد الفريدو الذى يرفض علاقته بفيوليته.
(5) فلورا: Flora صديقة فيوليته.
(6) أنينا: Annina خادمة فيوليته.
(7) جرانفيل: Grenvil طبيب فيوليته.
الفصل الأول :
عادت فيوليته الى منزلها الباريسى مع اصدقائها لتكملة سهرة المجون والمرح التى بدأتها فى الانتقال من حفل الى آخر خارج البيت ومن ضمن الساهرين والاصدقاء: الماركيز Obigny وصديق فيوليته البارون دوفيل وأيضاً "الفريدو " الشاب الجديد المعجب بالفتاة الجميلة والذى يهيم بها إعجاباً من بعيد. يقوم الفريدو بمغازلة فيوليته فى أغنية مثيرة ليعترف لها بحبه الشديد فى الوقت الذى يتحرك فيه الضيوف إلى حجرة أخرى لسماع الأوركسترا وتعانى فيوليته من نوبة دوار وشعور بالإغماء ثم تحاول سريعاً أن تستعيد قوتها لتؤكد لأصدقائها بأنها بخير وانها تحتاج فقط إلى دقائق معدودة لتنفرد بنفسها لتستريح ثم تعود للانضمام اليهم.
يظهر ألفريدو قلقه الشديد واهتمامه بها ثم يعود إليها معلناً ومعترفاُ بحبه لها "un di felice" تحاول فيوليته التهرب منه مؤكدة أنها تسعى إلى المتعة وليس الحب.. ولكنه يصر بل يطلب منها مقابلته فى اليوم التالى وتضطر فيوليته الى قبول دعوته.
بعد أن يرحل كل المدعوين تبدأ فى التأمل والتفكير ملياً فيما أفصح به ألفريدو فتبدأ فى الرثاء لحالها وتسأل نفسها إذا ما كان هذا الرجل قادراً على تغيير حياتها.. لكنها تفيق سريعا من حلمها وبأنها تفضل ان تكون حرة وليست مقيدة بسلاسل الحب (sempre libere) فى الوقت الذى يسدل فيه الستار عن الفصل الأول تسمع فيوليتا من بعيد خارج بيتها صوت الفريدو يغنى معبراً عن سعادته بحبه الجديد.
الفصل الثانى (المنظر الأول)
تمر ثلاثة أشهر والحبيبان يعيشان معاً فى منزلها الريفى بالقرب من باريس يعبر فيها الفريدو عن قناعته بالسـعادة الروحـية التى يشـعران بها "De miei boienti spirili" ولكن تدخل الخادمة لتقول له بأن فيوليته قد باعت مقتنياتها للانفاق عليهما بعد أن فقدت مصدر دخلها، ويسرع ألفريدو بالذهاب إلى المدينة كى يتدبر أموره على حسابه.
تصل دعوة لفيوليته من صديقتها فلورا لقضاء سهرة وتفاجأ فى نفس الوقت بدخول السيد جورجيو جيرمنتى والد الفريدو، الذى يشرح لها ان علاقتها به تهدد مصير العائلة بأكملها، وان الشائعات بدأت تحوم حول ابنه عن وجود علاقة غير شريفة وآثمة بينه وبينها وان هناك قلبين بريئين سيدفعان ثمن هذا الاثم وهما ابنته وخطيبها الذى وصلت انباء الفريدو وعلاقته بها الى عائلته مما يهدد مستقبل ابنته التى لا ذنب لها ليتحطم قلبها وينهار مستقبلها، ويطلب منها أن تترك ابنه وتنهى علاقتها به Pura siccome un angelo لا تستطيع فيوليته أن تترك حبها الوحيد ولكنها تذعن لرغبة الاب "Dite alla giovine" الذى تأخذه الشفقة عليها ويطلب منها ان يقبلها مثلما يقبل الاب ابنته، تنهار فيوليته وتجلس لتكتب رسالة قبولها لدعوة Flora وبعدها تكتب رسالة وداع إلى حبيبها الفريدو، الذى يدخل فجأة لتنهار أمامه غير قادرة على التحكم فى عواطفها راوية له عن حبها العميق له "Amami Alfredo" قبل أن تخرج مسرعة خارج المنزل.
تذهب الخادمة إلى منزل الفريدو لتسلمه رسالة الفريدو الذى تبدو عليه علامات الحزن وهنا يتدخل والده جورجيو جيرمنت ليواسى ابنه ويذكره بأن عائلته السعيدة فى انتظاره "Di Provenza" هنا يلمح الفريدو دعوة فلورا فيشك بأن فيوليته قد تركته فى سبيل حب آخر وهنا يقرر مواجهتها فى الحفلة.
المنظر الثانى : الحفلة
فى السهرة الأسبانية التى أعدتها فلورا لاستقبال فيوليته، تكشف عن طريق الماركيز بأن الحبيبين قد انفصلا وبالتالى فإن الطريق مفتوح لطلاب المتعة من الأثرياء "Epiquillo un bel gagliardo" يدخل الفريدو بخطى مسرعة داخل منزل فلورا، تلحظه فيوليته فتحاول التقرب من البارون لايهامه بانها عادت الى حياة المجون مرة اخرى يشعر بالمرارة ويبدأ فى لعب القمار بتهور غير عابئ بتعليقات الحضورالساخرة واللاذعة عن الحب الذى ليس له تطلب فيوليته أن تتحدث على إنفراد مع الفريدو وترجوه ان يرحل خوفا عليه من غضب البارون لكنه يسئ فهم خوفها معتقداً بأنها تحب البارون دوفول فتشعر فيوليته بالمرارة لاعتقاد الفريدو وتحاول متظاهرة أن تؤكد هذا الاعتقاد. يحاول الفريدو الثأر لكبريائه المجروح فيلعن حبه امام المدعوين ويلقى كل ما لديه من نقود تحت أقدامها "بغرض اهانتها "Questa donna onscete?" فتنهار وتشعر بالأعياء الشديد يثور الضيوف ويوبخون الفريدو على تصرفه وينفعل البارون دوفول عليه ويتحداه فى مبارزة.
الفصل الثالث :
فى غرفة النوم ترقد فيوليته ومعها دكتور جرانفيل الذى يخبر الخادمة أنينا بأن سيدتها على حافة الموت ولديها أيام قليلة لتعيش وسوف تموت بسبب السل. تعيش فيوليته ايامها الاخيرة فى بؤس خالية من الاصدقاء الذين انفضوا من حولها وانعدمت زيارات البارون وفلورا وبدأت مواردها المالية فى النضوب بدأ المرض ينهش بضراوة جسمها الهزيل، تصل رسالة من والد الفريدو يخبرها بأن البارون قد جرح فقط فى المبارزة مع ابنه الذى علم بكل شئ فقد اخبره والده بما طلبه منها حين رأى مدى تأثره وألمه لفراقها، انهار الاب واعترف بأن ما اقدم عليه انما كان الهدف منه هو الحفاظ على العائلة وعلى سمعتها وتقاليدها، وان الفريدو حين علم بالحقيقة لم يتمالك نفسه وهو فى الطريق إليها ليسألها السماح والمغفرة لكن فيوليته تعلم ان الاوان قد فات (addio, del passato).
تشعر فيوليته بالارهاق وتسمع الساهرين بالطريق محتفلين بالعيد وتعتقد أنهم أصدقاءها القدامى.. تندفع نحو السلم لتنضم إليهم لكن الخادمة انينا توقفها وبحزن تخبرها انهم مجرد عابرين للطريق، ولكن يدخل الفريدو وفى نشوة غامرة يخطط الحبيبان لمغادرة باريس للأبد (Parigi, o cara). يدخل الأب جورجيو جيرمنت مع الطبيب, وتشعر فيوليته بأنها تستعيد قواها بأعجاز.. لكن هذا الجسد الذى كان مفعما بالحيوية يبقى لدقيقة واحدة فقط بعدها يتهاوى لتسقط ميتة تحت أقدام حبيبها ألفريدو..... ويسدل الستار على مأساة فتاة أحبت لأول مرة.




http://gloria.tv/?media=131120
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
angela 65

avatar

عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 14/01/2013
العمر : 17

مُساهمةموضوع: رد: لا ترافياتا   الخميس يناير 31, 2013 6:06 pm

Che e cio?
Dell'invito trascora e gia l'ora?
Di sprezzo degno
Alfredo! Voi!
Noi siamo
Libiamo ne'lieti calici
ماذكرتها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لا ترافياتا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عبير الروح :: الفنون :: موسيقى العالم :: الرقص-
انتقل الى: