عبير الروح

فى الغابة، تتخاصم الأشجار بأغصانها، لكنها تتعانق بجذورها
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تزاوج بين الإنسان القديم والإنسان الحديث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
tousman

avatar

عدد المساهمات : 650
تاريخ التسجيل : 08/05/2011

مُساهمةموضوع: تزاوج بين الإنسان القديم والإنسان الحديث   الأحد يوليو 17, 2011 7:18 am



قال العلماء إنهم تمكنوا من التعرف على نوع مختلف تماما من الكائنات البشرية من خلال بقايا العظام التي عثروا عليها في سيبريا، وأظهرت الدراسة العلمية التي أنجزوها حدوث تعايش وتزاوج بين هذه السلالة والإنسان الحديث.

وأطلق العلماء على الكائنات البشرية القديمة اسم "ديني سوفانز" وهو الاسم الذي يُطلق على الكهوف في سبيريا التي عثر فيها على بقايا العظام.

وهناك أدلة على أن هذه الكائنات البشرية عاشت بكثرة في أوراسيا أي في منطقة آسيا وأوروبا.

وأظهرت دراسة علمية نشرت في مجلة نايتر البريطانية أن سلالة "ديني سوفانز" عاشت مع نوع منقرض من الكائنات العاقلة استوطنت أوروبا وأجزاء من آسيا الغربية وآسيا الوسطى ويُصنفون على أنهم سلالات انحدر منها الإنسان الحديث. وتشير الدراسة إلى أنهم عاشوا ربما قبل نحو 50 ألف سنة.

وتمكن فريق من الباحثين الدوليين ترتيب الجينوم الكامل لكائنات تشبه الإنسان بناء على الحمض النووي المستخرج من عظام أصابع اليد.

ويقول الباحثون إن هذا الجينوم يقدم تأكيدا على أن أربع سلالات بشرية منقرضة على الأقل كانت موجودة عندما بدأت سلالة الكائنات العاقلة تنزح من أفريقيا التي كانت تستوطنها قبل هجرتها إلى مناطق أخرى.

حمض نووي

واستطاع العلماء تحليل الحمض النووي لفك وعظم أصبع مستخرج من أحد كهوف "ديني سوفانز" في سيبيريا الجنوبية.

وينتمي هؤلاء الأفراد إلى سلالة بشرية منقرضة تمت بصلة بعيدة إلى السلالات التي انحدر منها الإنسان الحديث.

وتعزز هذه الاكتشافات النظرية التي تقول إن إنسانا مختلفا عن الإنسان الحديث ربما عاش في منطقة أوراسيا في الوقت الذي وجد فيه الإنسان الحديث فيها.

وكان الباحثون يمتلكون أدلة أحفورية غامضة لدعم وجهة النظر هذه لكن الآن بحوزتهم أدلة قوية مستمدة من دراسة الجينات التي أنجزها البروفسور سفانتي باوابو من معهد ماكس بلانك في ألمانيا.

ويقول البروفسور باوابو "ظهرت سلالة مبكرة من الإنسان في أوروبا".

سلالة

وتظهر الدراسة أن سلالة "ديني سوفانز" تزاوجت مع أجداد الشعب الذي يستوطن حاليا منطقة الميلانيزيين في شمال وشمال شرق أستراليا. ويبين تحليل الحمض النووي لشعب الميلانيزيين أنه يحمل ما بين 4 و 6 في المئة من خصائص سلالة "ديني سوفانز".

ويقول ديفيد ريتش من مدرسة هارفارد الطبية الذي عمل مع سفانتي باوابو في الدراسة إن انتقال جينات سلالة "ديني سوفانز" إلى مناطق في جنوب الكرة الأرضية (أستراليا) يوحي بأن هذه السلالة كانت موجودة بكثرة في أوراسيا.

وأضاف لبي بي سي نيوز "هذه الكائنات انتشرت على امتداد آلاف الأميال".

وتأتي هذه الدراسة في أعقاب ورقة بحثية نشرها في وقت سابق من السنة الجارية البروفسور باوابو وزملاؤه وأظهرت حدوث تزاوج بين الإنسان الحديث وسلالة سابقة قبل 60 ألف سنة عندما نزحت من أفريقا في اتجاهات أخرى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تزاوج بين الإنسان القديم والإنسان الحديث
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عبير الروح :: الفنون :: أخبار العلوم والتكنلوجيا-
انتقل الى: